الأحد، 8 يوليو، 2012

لأول مرة.. الكنيسة تزور مكتب إرشاد "الجماعة"

English French German Spain Italian Dutch Russian Portuguese Japanese Korean Arabic Chinese Simplified


فى لقاء لم يعلن عنه مسبقا، زار الأنبا باخوميوس، قائم مقام بابا الكنيسة الأرثوذكسية، عصر اليوم، المركز العام لجماعة الإخوان المسلمين، والتقى بالدكتور محمد بديع، المرشد العام للجماعة، لمناقشة التطورات السياسية على الساحة ووضع الأقباط داخل الجمعية التأسيسية للدستور، ومطالب الأقباط بالإبقاء على المادة الثانية من الدستور مع إضافة فقرة احتكام غير المسلمين إلى شرائعهم.
وحضر اللقاء الأنبا أرميا، سكرتير البابا الراحل شنودة الثالث، ورجل الأعمال القبطى رامى لكح، نائب رئيس حزب الإصلاح والتنمية.
وقال لكح لـ"الوطن": "إن اللقاء كان وديا يتسم بالحرارة وجو الصداقة بين باخوميوس وبديع"، موضحا أن العلاقة بين مكتب الإرشاد والكنيسة مفتوحة منذ زيارة الدكتور بديع للبابا شنودة الثالث، نافيا قيامه بدور الوساطة للقيام بالزيارة.
وقال الدكتور عبد الرحمن البر، عضو مكتب الإرشاد لـ"الوطن": "الإخوان لا يرون أى إشكالية فى العلاقة مع الاقباط". وأضاف:"من الطبيعى أن تلتقى القيادات المصرية الوطنية"، موضحا أنه سبق أن زار المرشد الأنبا باخوميوس فى عزاء البابا شنودة الثالث. ورفض البر الحديث عن تطمينات إخوانية للأقباط، وقال: "هذا الأمر مرفوض فى الدولة المصرية، التى ترفض أن يكون فصيل فيها هو الذى يطمئن أو يخوف".
وشدد على أن موقف الإخوان مع بقاء المادة الثانية فى الدستور بنصها الحالى "مبادئ الشريعة الإسلامية هى المصدر الرئيسى للتشريع".
فى الوقت الذى أشارت فيه قيادات كنيسية إلى عدم علمها بزيارة القائم مقام إلى مقر مكتب الإرشاد، وقال الأنبا مرقس، أسقف شبرا الخيمة ورئيس لجنة الإعلام بالمجمع المقدس: " ليس لدي علم بهذه الزيارة".

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...