الأربعاء، 18 يوليو، 2012

«لواء الإسلام» تتبنى تفجير مقرّ «الأمن القومي السوري»

English French German Spain Italian Dutch Russian Portuguese Japanese Korean Arabic Chinese Simplified


أعلنت جماعتان سوريتان مسئوليتهما عن تفجير دمشق يوم الأربعاء الذي أسفر عن مقتل مسئولين سوريين كبار، وقالت جماعة لواء الإسلام المعارضة في بيان نشرته على صفحتها على فيسبوك إنه تم "استهداف مكتب الأمن القومي والذي يضم مكتب ما يسمى خلية إدارة الازمة في العاصمة دمشق".

وأكد متحدث باسم الجماعة إعلان المسئولية عبر الهاتف، وأعلن قاسم سعد الدين المتحدث باسم الجيش السوري الحر مسؤولية جماعته أيضا عن الهجوم مضيفا أن هذا هو البركان الذي كانوا تحدثوا عنه وأنه بدأ للتو.

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...