الخميس، 19 يوليو، 2012

مسؤول بالنتاجون: ما حدث اليوم شيء كبير واستهداف للعقل الأمني لنظام الأسد

English French German Spain Italian Dutch Russian Portuguese Japanese Korean Arabic Chinese Simplified


واشنطن - أ ش أ
أكد مسؤولون في الخارجية الأمريكية،  أن الولايات المتحدة لا ترحب كمبدأ عام بسفك الدماء، إلا أنهم أشاروا إلى أن من لقوا مصرعهم في انفجار دمشق، اليوم الأربعاء، الذي أودى بحياة وزير الدفاع السوري وعدد من كبار المسؤولين العسكريين، هم من كبار المخططين للهجمات التي يقوم بها نظام الرئيس السوري بشار الأسد على شعبه.

وأكد مسؤول كبير في البنتاجون، أن ما حدث في سوريا اليوم هو شيء كبير واستهداف للعقل الأمني لنظام الرئيس الأسد، مشيرًا إلى أنه ينبغي رصد الساعات القليلة القادمة؛ لأنها حساسة للغاية، وتحمل كيفية رد النظام على ما حدث.

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...