الأحد، 8 أبريل، 2012

بكار: (سليمان) التحدي الأكبر للثورة.. ونسعى للتوافق على مرشح إسلامي

English French German Spain Italian Dutch Russian Portuguese Japanese Korean Arabic Chinese Simplified


أشار نادر بكار- المتحدث الإعلامي عضو الهيئة العليا لحزب النور السلفي، إلى أن ترشح اللواء عمر سليمان لخوض الانتخابات الرئاسية في هذا الوقت الحرج يعد بمثابة التحدي الأكبر للثورة المصرية وشبابها.


وأوضح نادر بكار، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية لميس الحديدي في برنامج "هنا العاصمة" على قناة "سي بي سي" الفضائية، أن نزول اللواء عمر سليمان- نائب رئيس الجمهورية السابق، ليس نزولاً لمرشح عادي وإنما يمثل تحدي حقيقي للثورة، فهو رجل معروف تاريخه ومعروف موقفه من الثورة، ومعروف موقفه المعلن من قبل أن مصر غير مستعدة للديمقراطية.


لافتًا إلى أن "تمكن الفريق المعاون لعمر سليمان في حملته الانتخابية، من جمع التوكيلات في زمن قياسي كل هذا يُشعر الجميع بالقلق، وعليه ينبغي أن يكون رد الفعل مساوي للفعل مقدارًا ومضاد له في الاتجاه".


وأضاف بكار، أن حزب النور سيعلن عن دعمه لمرشح الرئاسة المناسب عند غلق باب الترشح والانتهاء من الطعون، وأن الحزب ملتزم بالمبادرة التي أطلقها لتوحيد كل القوى الإسلامية خلف مرشح واحد من الموجودين، وفي النهاية "قرارنا لن يكون منفردًا بل سيبقى بالاتفاق مع الدعوة السلفية ومع الإخوان والهيئة الشرعية للحقوق والإصلاح، ومع أكثر من قوى إسلامية، كذلك الجماعة الإسلامية أيضًا".


وتابع أيضًا، أن مسألة خروج الشيخ حازم أبو إسماعيل من سباق الرئاسة غير مؤكدة حتى الآن، فكل الخيارات لازالت مطروحة". قائلاً "أعتقد أننا أمام رقعة شطرنج كل الأوراق فيها مكشوفة، وليس لدى أحد ما يخفيه وراء الكواليس، وذلك بدافع القلق والخوف على الثورة أن تضيع".

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...