الثلاثاء، 24 أبريل، 2012

صباحي:سأعيد تمليك الصحف للعاملين ولا مناصب لضباط الجيش وزوجتي لن تكون السيدة الأولى

English French German Spain Italian Dutch Russian Portuguese Japanese Korean Arabic Chinese Simplified

أكد حمدين صباحى، المرشح لرئاسة الجمهورية، أنه سيعيد تمليك الصحف للعاملين فيها ولن تتصدر صورته الصفحة الأولى أو نشرات الأخبار ولن يكون الإعلام معبرًا عن رئيس الجمهورية نافيًا حجز مناصب لقيادات الجيش، بعد خروجهم على المعاش.

وأوضح حمدين خلال لقائه الجماهيري بسرس الليان الليلة الماضية، أن زوجته لن تكون سيدة مصر الأولى ولن تكون هناك أطماع لنجله في الرئاسة، مؤكدًا أن هذا العصر ولَّى ولن يعود ثانية وسأعمل على التصالح والتمازج بين ثوة 23 يوليو وثورة 25 يناير لإقامة دولة على أسس حرية ونظام سياسي ديمقراطي ومدنية لا دينية ولا عسكرية أو بوليسية.

وأشار حمدين إلى أنه سيسقط الديون عن الفلاحين لدى بنك التنمية وأنه يفضل النظام الرئاسى لكون الدولة البرلمانية ستخلق نظامًا ديكتاتوريًا فاسدًا.

وحيا صباحي المجلس العسكري على قراره بمنع تصدير الغاز لإسرائيل حيث يحتاج هذا القرار لمؤازة شعبية حتى لا يتم الرجوع فيه وكذلك التصديق على قانون العزل السياسي رافضًا ما يسمى بالخروج الآمن للمجلس العسكرى قائلا "أدعم الخروج العادل، ومحاسبة كل من أخطأ فى حق الشعب المصرى"، لافتاً إلى أنه فى ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة التى يعيشها الشعب لابد أن يأتى رئيس لمصر ينتصر لحقوق الفقراء والمهمشين، داعيًا الله أن يكون هو رئيس مصر القادم.

وأعلن صباحى أن موقفه من اتفاقية كامب ديفيد وإسرائيل واضح، معتبرًا أن إسرائيل عدو ومحتل، قائلًا "سأدعم المقاومة ضد إسرائيل فى أى مكان" وأنه لم يؤيد ولن يؤيد اتفاقية كامب ديفيد، موضحًا أنه ليس معنى ذلك أننى سأدخل فى حرب مع إسرائيل أو استدرج لها قائلا " أول حرب لى ستكون فى الجبهة الداخلية".

وأوضح صباحى أنه سيقيم السياسية الخارجية لمصر على أساس تبادل الاحترام والمصالح، وليس لمصالح سياسات خارجية لدول أخرى، والعمل على خلق كيان يضمن لمصر ريادة عربية من خلال تكوين اتحاد عربى يشبه الاتحاد الأوروبى، وتحقيق تكامل اقتصادى وحرية وحق الانتقال بين الدول العربية، وحق الإقامة بدون تأشيرة أو فيزا وإلغاء نظام الكفيل، كما سيتوجه لإفريقيا، وأولها خلق تعاون مع دول حوض النيل.

وأكد صباحى أننا لم نقم بثورة لنأخذ حقنا فى الكلام وحرية التعبير عن الرأى وحسب، بل لابد أن يأخذ كل مصرى حقوقه كاملة "7 + 1" حق الغذاء وحق السكن وحق الرعاية الصحية وحق التعليم وحق العمل وحق التأمين الشامل وحق الأجر العادل برفع الحد الأدنى للأجور، مشيراً إلى أنه عندما سيصبح رئيسا للجمهورية لن يتعدى راتبه الـ15 ضعفًا من الحد الأدنى للأجور، وهو 1200 جنيه سيتم زيادة بزيادة معدل التضخم".

وأضاف صباحى أن مصر تحتاج رئيساً يتقى الله فى الشعب المصرى، وتخرج قراراته لمصالح الشعب لا لمصالح الكيان الصهيونى أو سياسات البيت الأبيض فى المنطقة، مشيرا إلى أن نظام مبارك كان يدخل فى صراعات مع دول مثل تركيا وإيران لخدمة المصالح الأمريكية والإسرائيلية، وليس لصالح الشعب المصرى بكل تأكيد.

وتعهد صباحى للحضور أنه بعد توليه منصب رئيس الجمهورية، وخلال 6 أشهر، سيقضى على الفساد داخل مؤسسات الدولة، وسيعمل على بناء نظام ديمقراطى يحقق التداول السلمى للسلطة، وبسؤاله هل سيترشح لفترة رئاسية ثانية، أجاب بنعم، أنوى الترشح لفترتين حتى أتمكن من تنفيذ مشروع النهضة فى مصر.

وأكد المرشح الرئاسى أنه لن يسمح بالشللية حول الر ئيس قائلا: إننا لن نسمح لرأس المال أن يحكم مصر مرة أخرى، واحتكار فئة بعينها ثروات الشعب، مشيرًا إلى أن برنامجه الاقتصادى سيعمل على زيادة الدخل القومى، وخلال 8 سنوات، ستتحول مصر من بلد نامية اقتصاديًا، إلى بلد الاقتصاد الصاعد، مثل اقتصاد البرازيل وتركيا والهند وجنوب إفريقيا.

وقال صباحى: سنحكم مصر على أسس الديمقراطية التى نستمدها من الشريعة الإسلامية والثقافة الإسلامية والمسيحية التى صنعها المصريون معا خلال 14 قرنًا، متمسكين بقاء المادة الثانية فى الدستور، وهذا لا يعنى أى تمييز فى الوطن.

وأكد صباحي أنه في حال فوزه بالرئاسة سيحتفل مع أهالي سرس الليان أهل العلم وبلد المتعلمين وسيدعو الشباب إلى عمل مليونية للقضاء على الأمية وتعطيل الدراسة عامًا لمحو أمية غير المتعلمين وسيعفي الخريجين الذين يمحون أمية 50 شخصًا من أداء الخدمة العسكرية مؤكدًا أنه ليست له معركة مع الجيش المصري بل يكن له كل احترام مثل غالبية المصريين.

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...