الاثنين، 16 أبريل، 2012

حسن نافعة: اتجاه الأصوات الآن يسير نحو أبو الفتوح

English French German Spain Italian Dutch Russian Portuguese Japanese Korean Arabic Chinese Simplified

قال الدكتور حسن نافعة أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، إن الصورة حتى الآن لم تكتمل بالنسبة للمرشحين لرئاسة الجمهورية حتى بعد قرار اللجنة باستبعاد عدد من المرشحين، وذلك لأن هناك تظلمات ولن نعرف القائمة النهائية للمرشحين إلا فى 26 أبريل الجارى، مؤكدا أنه سيكون هناك مفاجآت تحملها تلك القائمة إلينا.

وحذر نافعة فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" من أن الموقف مع عمر سليمان ليس هو النهائى خاصة فى أنه قد يكون هناك خطأ فى إعداد التوكيلات الخاصة به قائلا: "لست مقتنع بما حدث مع عمر سليمان فقد يحدث تغيير بعد فرز التوكيلات مما سيشكل مفاجأة مدوية سيكون لها آثار بالغة الخطورة".

وطالب نافعة بضرورة الالتزام بالصبر والحكمة فى هذا التوقيت لنعرف هل سيستكمل عمر سليمان أم لا ونعرف أيضا قائمة المرشحين النهائية ثم بعدها نحلل ونبحث عن اتجاهات التصويت وذلك بعد اتخاذ اللجنة العليا للانتخابات قرارها النهائى.

وأكد نافعة أنه فى الوضع الحالى يرى الأصوات تتجه نحو الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح لأنه يستطيع توحيد مختلف التيارات خلفه من التيار الإسلامى والليبرالى واليسارى، ورغم أن هناك مرشحى ثورة آخرين إلا أن أبو الفتوح يعد الأكثر ثقلا ويستطيع إيجاد صيغة توافقية بين كل هذه الاتجاهات، مطالبا بحدوث ذلك بالفعل باعتباره الأمل الوحيد المتبقى فى إنقاذ الثورة، ولكن فى النهاية سننتظر لنرى كيف سيدير معسكر الفلول الموقف، إلى جانب معسكر الإخوان الذى سيكون له تأثيرا كبيرا.


Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...