الأحد، 8 أبريل، 2012

العوا: لو كنت وزيرا للداخلية لقدمت بلاغا للنائب العام ضد المرشح الشيعي

English French German Spain Italian Dutch Russian Portuguese Japanese Korean Arabic Chinese Simplified

«إن الأيام المقبلة ستشهد مفاجآت كبري لمرشحي الرئاسة، وهناك من سيطيح المستقبل القريب بأحلامهم وسيخرجون من سباق الرئاسة مبكرا، وأن مصالح الأمم عايزة رجال مش أشباه أو أنصاف الرجال، ولا يجوز شرعا تخريب العلاقة بين مصر وإيران لأن مصالح الأمم أهم من مصالح الشعوب» بهذه الكلمات تحدث الدكتور محمد سليم العوا المرشح الرئاسى «المحتمل»، في المؤتمر الانتخابي الذي عقد مساء السبت بمدينة مرسى مطروح .

وأكد العوا أنه مصري سني سلفي تعلم الفقه على المذهب الحنفي، نافيا مايشاع عن كونه شيعي، أما من ناحية العقيدة فهو يتفق مع الشيعة ككل سني في أركان الإسلام فقط وما عدا ذلك فهو يعارضه كما يعارض ويقف ضد نشر المذهب الشيعي في بلاد أهل السنة، مشددا على تصديه له، ولكنه ضد فكرة القطيعة مع إيران بل يجب التقارب معها اقتصاديا وعلميا وتكنولوجيا وفي جميع المصالح التي تعود بالنفع على مصر.


كما أكد أنه لو كان وزيرا للداخلية لتقدم ببلاغ للنيابة ضد رئيس التيار الشيعي المصري الذي سحب أوراق ترشحه للرئاسة، معلنا أنه مرشحا شيعيا من أجل لفت النظر لوضع الشيعة في مصر لأن تصرفه ذلك يعتبر محاولة لتقسيم البلد والفتنة الطائفية، ولكن الحكومات التي تتوالي علينا ضعيفة.


وأكد أن جنسية والده مصرية منذ عام  1914، وأن جده الذي هاجر إلى مصر من سوريا قبل إعلان الانتداب البريطاني عندما كان المصريين والسوريين وغيرهم من الشعوب رعايا للدولة العثمانية، وقد تزوج جده من سيدة من سوهاج كما أكد أن والدته مصرية فهي فلاحة من محافظة البحيرة.


كما تحدث عن ملامح برنامجه الانتخابي وقدم نفسه على أنه مرشح إسلامي وأشار إلى أن مشروعه السياسي الذي يعمل عليه منذ نصف قرن هو مشروع حضاري إسلامي وسطي، يحافظ على الهوية العربية الإسلامية الأفريقية ويعتمد على المساواة بين الناس بلا تفرقة بينهم، ويهدف إلى نهضة مصر نهضة شاملة.


وطالب العوا المصريين بألا ينساقوا لتأييد مرشح لشكله أو منصبه أو فصاحة لسانه وألا ينساقوا وراء أوامر الحزب لمجرد انتمائهم له ولكن يجب أن يكون صوت المصري نابعا من قلبه وضميره وعن اقتناع، كما أشار إلى أن الدفاع عن فلسطين فرض عين، وأنه يدافع عن الجن أو العفاريت إذا قاموا بتهريب السلاح لفلسطين

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...