الاثنين، 14 نوفمبر، 2011

في عالم النانوتكنولوجي: طاقية الإخفاء لم تعد خيالاً علمياً بل واقعاً تم تنفيذه

English French German Spain Italian Dutch Russian Portuguese Japanese Korean Arabic Chinese Simplified

يبدو الخبر غريباً للغاية لكن في عالم العجائب الذي نعيش فيه اليوم لم يعد هناك فارق بين الخيال العلمي والحقيقة، فتخيلوا أن العلماء في جامعة تكساس الأمريكية استطاعوا تطوير رداء يمكنه إخفاء أي شيء أسفله!! 

لا أتحدث عن مشهد من فيلم هاري بوتر بل تجربة علمية حقيقية استطاع العلماء فيها إخفاء أجسام حقيقية بالفعل، وإليكم بدايةً فيديو التجربة:

مدهش ما يستطيع العلم إنجازه وكلمة السر هنا هي : النانو تكنولوجي
فباستخدام شرائح من الأنابيب الكربونية فائقة الصغر (أنابيب نانو-كربونية) يتم “طيّ” مسار الضوء حول الجسم المراد إخفاؤه فيبدو وكأن الضوء قد مر من خلاله دون أي وجود له!
ومثال ذلك نراه في الصحراء حين ينقل لنا السراب أشياء توجد على مسافات بعيدة بسبب انكسار الضوء.
أي أن كل ما تحتاجه هو ارتداء ثياب مصنوعة من هذه المادة لتختفي تماماً عن الأنظار كما يحدث في أفلام الخيال العلمي!
لازالت التجربة حتى اللحظة محصورة على المعمل ولا تصلح إلا في ظروف معملية خاصة، إلا أن العلماء في جامعة دالاس يعملون على تطويرها لتصلح للاستخدام خارج المعمل!
لا أجد لهذه التكنولوجيا الغريبة استخداماً “مفيداً” في حياتنا وتبدو الكلمة الأدق في وصفها هي أنها “مخفية”، لكنه علم سيصبح واقعاً نعيشه شئنا أم أبينا، فكيف يمكن أن تستخدم هذه التكنولوجيا برأيكم؟

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

0 تعليقات القراء :