الأربعاء، 16 نوفمبر، 2011

جلعاد: سقوط "الأسد" سيعجل بنهاية إسرائيل على يد المسلمين

English French German Spain Italian Dutch Russian Portuguese Japanese Korean Arabic Chinese Simplified

حذر الجنرال عاموس جلعاد، رئيس الهيئة الأمنية والسياسية بوزارة الدفاع الإسرائيلية، من أن سقوط نظام الرئيس السورى بشار الأسد سيترتب عليه حدوث كارثة تقضى على إسرائيل، نتيجة لظهور إمبراطورية إسلامية فى منطقة الشرق الأوسط بقيادة الإخوان المسلمين فى مصر والأردن وسوريا.

ونقلت إذاعة الجيش الإسرائيلى "جالى تساهال"، التصريحات التى أكد فيها الجنرال الإسرائيلى عاموس جلعاد، أن إسرائيل ستواجه كارثة وستصبح مهددة دائماً بالحرب مع الإخوان المسلمين فى مصر وسوريا والأردن، إذا نجحت الثورة السورية الجارية منذ أسابيع متواصلة فى الإطاحة بنظام بشار الاسد، الذى يمثل وجوده مصلحة لإسرائيل.


وأوضح رئيس الهيئة الأمنية والسياسية بوزارة الدفاع الإسرائيلية، أن الفكر المعلن الذى تنتهجه جماعة الإخوان المسلمين فى مصر والأردن وسوريا، يهدف إلى تصفية ومحو دولة إسرائيل، وإقامة إمبراطورية إسلامية تسيطر على منطقة الشرق الأوسط.


وأكد الجنرال عاموس جلعاد، أن إسرائيل شعرت بالأخطار التى توجهها من عدة جهات، خاصة فى مصر، لهذا قررت أن تحسن علاقاتها مع تركيا، وتتحاشى القطيعة الدبلوماسية معها، حتى لا تضطر تل أبيب إلى محاربة المسلمين فى عدة جبهات مفتوحة ستؤدى فى النهاية إلى خسارتها بالتأكيد.

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

0 تعليقات القراء :